istanbul escort
شبكة الاعلام المقاوم - وزير الدفاع الايراني: واجهنا الارهاب في العراق الى جانب الحكومة

وزير الدفاع الايراني: واجهنا الارهاب في العراق الى جانب الحكومة

شبكة الاعلام المقاوم/...

أكد وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية العميد امير حاتمي، الاثنين، ان الشعب الايراني لن يترك أي جريمة واغتيال وحماقة دون رد، فيما أشار إلى أن بلاده واجهت الإرهاب في العراق الى جانب الحكومة.

وقال حاتمي خلال مراسم تشييع العالم الايراني البارز الشهيد محسن فخري زادة “اننا سنتابع الجناة حتي النهاية وليعلموا هؤلاء الجناة انه ستتم محاسبتهم تنفيذا لأمر سماحة قائد الثورة الإسلامية”.

وأضاف، أنه “من هنا ادعو وزير الامن والقائد العام لحرس الثورة الاسلامية وقوات الامن ورئيس السلطة القضائية الى متابعة اغتيال الشهيد فخري زاده”، مؤكدا انه “ستتم متابعة الضالعين في هذه الجريمة ومخططيها لانزال العقوبة عليهم”.

وتابع، “اقدم الشكر لجميع الشعوب والحكومات التي اعربت عن استنكارها لهذه الجريمة من منطلق الشعور بالمسؤولية اما الحكومات والمنظمات التي امتنعت عن ذلك في المماشاة مع الارهابيين عليها ان تعلم ان المماشاة مع الارهابيين في هذه الجريمة البشعة ستزيد من خزيهم واذا لم تتخذ هذه الحكومات والمنظمات موقفا حازما استمرارا لمواقفها المزدوجة سترتد هذه الجريمة عليها عاجلا اما اجلا”.

وخاطب الحكومات والدول قائلا “اذا قمت بشجب هذه الجريمة ام امتنعت عنه اننا طالما واجهنا الارهابيين في المنطقة وفي سوريا والعراق الى جانب حكومات هذه الدول وشعوبها وقواتها المسلحة ونستمر في التصدي لهم وسنكون مرفوعي الرأس ومن يستسلم امام الارهابيين سيكون خجلا ومطأطأ الرأس”. انتهى  ج

 

اترك تعلیق