thy uçak bileti
frisuren mittellang 2020 bob
شبكة الاعلام المقاوم - الفوضى الامنية في ذي قار تطيح بقائد شرطتها وتهدد أنابيب النفط

الفوضى الامنية في ذي قار تطيح بقائد شرطتها وتهدد أنابيب النفط

شبكة الإعلام المقاوم..

بعد اسابيع من الانفلات الامني الذي تشهده محافظة ذي قار، قررت وزارة الداخلية، الثلاثاء، استبعاد قائد شرطة المحافظة اللواء ريسان الابراهيمي بعد انتقادات شعبية واسعة لتراخيه في ضبط الامن ومنع محاولات التخريب التي تطال مؤسسات حكومية واهلية.

وأصدرت وزارة الداخلية أمراً بنقل مدير شرطة ذي قار اللواء ريسان الإبراهيمي وتعيين العميد ناصر الأسدي قائدا لشرطة ذي قار كخامس قائد شرطة يعين منذ بدء الاحتجاجات، وذلك وفق وثيقة اطلعت عليها (شبكة الاعلام المقاوم(.

وطيلة الاسابيع الاخيرة وجه اهالي مدينة الناصرية، مركز محافظة ذي قار، انتقادات واسعة لتراخي القوات الامنية لاسيما شرطة المحافظة في بسط الامن ومنع عمليات التخريب التي شهدتها المدينة على هامش الاحتجاجات الشعبية.

وبلغ الاستياء الشعبي في ذي قار ذروته قبل يومين عندما قرر متظاهرو المحافظة التصعيد باغلاق الطرق ومنع الموظفين والطلبة من الوصول الى جامعاتهم ودوائر عملهم.

وكان الابراهيمي نفى ان يكون لديه نية للوقوف بوجه شلّ الحركة في المدينة، داعياً المتظاهرين الى ممارسة انشطتهم خلافاً لتوجيهات مجلس الامن الوطني الذي وجه القيادات الامنية بالتصدي الى محاولات قطع الطرق وارهاب المواطنين بذريعة الاضراب.

وفي سياق الفوضى الامنية التي تشهدها محافظة ذي قار، فقد افادت مصادر محلية باحتراق انبوب نفطي في قضاء الشطرة الواقع شمال المحافظة.

وقالت شرطة ذي قار، ان أشخاصا مجهولين أقدموا على حرق مسافات قريبة من الأنبوب، ما أدى إلى اشتعال الأنبوب بطريقة سريعة.

ويحذر مراقبون من تراخي قيادات الشرطة وقيادات العمليات في المحافظات عن فرض الامن وحماية المنشآت الحيوية في ظل الفوضى الامنية التي تشهدها عدد من مدن الوسط والجنوب. ويخشى المراقبون من ان يؤدي استثمار الاحتجاجات والتعاطف الحكومي والامني الى وقوع عمليات ارهابية تطال المنشآت النفطية وشبكات نقل الطاقة .انتهى/ ر

اترك تعلیق