حراك شعبي في الجنوب اليمني لطرد الاحتلال السعودي الإماراتي

دعا بيان موسع للحراك الجنوبي في اليمن إلى طرد الاحتلال الإماراتي السعودي لمحافظات الجنوب التي تحكم أبوظبي قبضتها عليها، واصفا ممارسات العدوان بـ"الاحتلالية البشعة"، ابرزها اغلاق المطارات ومصادرة حرية التعبير.

وشهد الأسبوع الماضي فعاليات مختلفة ضد تحالف العدوان السعودي الإماراتي خاصة بعد المعلومات التي تحدثت عن استمرار القوات الاماراتية بممارسة التعذيب والاعتقال، في السجون السرية التي تديرها وخاصة في عدن وحضرموت.

ودعا الاجتماع الموسع للحراك الجنوبي اليمني الى انهاء "الاحتلال المتعدد واستعادة السيادة والكرامة والحريات والحقوق في كامل أرضنا وسمائنا وبحرنا". وأدان بيان للحراك الإجراءات التي يقوم بها تحالف السعودي الإماراتي في محافظة حضرموت، ووصفها "بالممارسات الاحتلالية البشعة"، قائلاً: إن أبرز تلك الممارسات تكمن في إغلاق مطار الريان، ومنع الصيادين من الاصطياد في البحر، ومنع أبناء حضرموت من الاستفادة من مواردهم.

وأضاف البيان إن ممارسات "المحتل الجديد في حضرموت والجنوب" بلغت حد الحرمان من الحق في التعبير عن الرأي والاعتقال لسنوات دون محاكمات، وممارسات التعذيب البشعة ضمن سلسلة من السجون السرية، بالاضافة لترحيل المعتقلين إلى خارج أراضي الجنوب دون مسوغات، سوى "عنجهية الاحتلال الغاشم".

اترك تعلیق