الخارجية الفرنسية تنتقد ترامب: سياسته الخارجية تهدف لزعزعة الاستقرار

اتهمت الخارجية الفرنسية الخميس، ترامب بزعزعة الاستقرار عبر سياسته الخارجية وتعامله مع الدول.

وقال وزير الخارجية جان إيف لودريان في تصريح صحفي تابعته (شبكة الاعلام المقاوم) "ان أن ترامب تخلى في يوم واحد عن حلفائه ومضى إلى معانقة "دكتاتور" كوريا الشمالية".

واضاف " أن سياسة ترامب الخارجية تؤدي إلى زعزعة الاستقرار، "بعد أن فتح الرئيس الأمريكي مواجهة مع حلفاء بلاده التاريخيين ثم عانق كيم جونغ".

وتابع "خلال يوم واحد فقط نرى الرئيس ترامب يهاجم (رئيس وزراء كندا جاستن) ترودو ويتخلى عن حلفائه بعد اجتماع مجموعة الدول السبع في كيبيك، في اليوم التالي عانق تقريبا ديكتاتورا ولد في دولة ديكتاتورية شيوعية، كان ترامب قبل أيام فقط معارضا لها تماما".

اترك تعلیق