وزير خارجيتها السابق: أمريكا تعاني من أزمة مصداقية وأخلاق

أكد وزير الخارجية الأمريكي السابق ريكس تيلرسون الخميس، إن أمريكا تعاني من أزمة أخلاق ومصداقية تهدد بزوال الديموقراطية فيها.

وقال تيلرسون في تصريح صحفي تابعته (شبكة الإعلام المقاوم) "إذ لم يتصدى الأمريكيون لأزمة الأخلاق والاستقامة في مجتمعهم ، فإن الديمقراطية الأمريكية كما نعرفها ستشهد فترة اضمحلال".

وأضاف " إن الديمقراطية الأمريكية باتت تهددها الأكاذيب"، في إشارة واضحة على الى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب .

وتابع" إذا كان قادتنا يسعون لإخفاء الحقيقة، وصبح الشعب، يقبل حقائق بديلة لم تعد قائمة على الوقائع، فعندئذ نحن كمواطنين أمريكيين في طريقنا للتخلي عن حريتنا".

يذكر إن ترامب اقال تيلرسون في آذار المنصرم بعد حملة التغييرات المفاجئة التي طرأت على الحكومة الأمريكية.

اترك تعلیق