شبكة الاعلام المقاوم - إرادة فصائل المقاومة الإسلامية تزيل الضغوط الخارجية بشأن تحرير تلعفر غربي الموصل

إرادة فصائل المقاومة الإسلامية تزيل الضغوط الخارجية بشأن تحرير تلعفر غربي الموصل

أكد القيادي في الحشد الشعبي كريم النوري, الاثنين, إزالة جميع الضغوط الخارجية بشأن تحرير قضاء تلعفر غربي نينوى بفعل إرادة المقاومة الإسلامية واستمرارها في إحكام الطوق حول القضاء منذ اشهر. 
وقال النوري في تصريح تابعته "شبكة الإعلام المقاوم"، إن “جميع الضغوط الخارجية لإعاقة تحرير تلعفر قد ازيلت بما فيها التدخلات التركية والامريكية ولاسيما بعد اعلان تحرير الموصل”.
 واضاف النوري، أن “القوات العراقية لا تبالي بأي ضغوط خارجية كما حصل في تحرير الموصل من قبل"، مشيرا إلى أن “الايام القليلة المقبلة ستشهد انطلاق عمليات تحرير تلعفر بالكامل من تنظيم داعش الاجرامي”.
وتحاصر قوات الحشد الشعبي وفصائل المقاومة الإسلامية منذ اشهر عدة قضاء تلعفر الذي يعتبر آخر معاقل "داعش" في محافظة نينوى، لكن الضغوط الأميركية والتركية والرضوخ الحكومي لها حال دون تحرير القضاء.

اترك تعلیق