شبكة الاعلام المقاوم - القوات الامنية تنطلق بعمليات عسكرية للحد من تزايد نشاط داعش في العراق

القوات الامنية تنطلق بعمليات عسكرية للحد من تزايد نشاط داعش في العراق

اعلنت فرقة الرد السريع، امس الاحد، اعتقال مسؤول الدعم اللوجستي في داعش بعملية نوعية في قضاء داقوق التابع لمحافظة كركوك.

وقال المكتب الاعلامي للفرقة في بيان، إنه "تم اعتقال مسؤول الدعم اللوجستي في تنظيم داعش الارهابي بعملية نوعية في قضاء داقوق بمحافظة كركوك على يد قيادة فرقة الرد السريع"، مضيفا ان "العملية تمت بالتعاون مع جهاز الامن الوطني".

يذكر ان تنظيم داعش، حاول استغلال انشغال العالم بمكافحة فيروس كورونا، الذي أصاب أكثر من 2 مليون شخصاً وقتل 150 ألف آخرين، لاستعادة سيطرته على عدد من المناطق في العراق، ونفذ عشرات العمليات الارهابية في العراق خلال الايام الماضية. فيما تواصل  القوات الامنية عمليات ملاحقته.

وكانت خلية الاعلام الامني، قد ذكرت في بيان سابق، انه "وفقاً لمعلومات استخبارية دقيقة، وجهت طائرات F_16 العراقية ضربات دقيقة لأوكار عصابات داعش الإرهابية في جزيرة عبد العزيز وسط نهر دجلة غربي قضاء الدور في محافظة صلاح الدين، مؤكدة ان العملية ادت الى قتل مجموعة من العناصر الإرهابية وتدمير الأوكار بالكامل"،

واشارت الخلية، الى ان "هذه الأماكن كانت تنطلق منها العناصر الإرهابية لاستهداف القوات الأمنية والمواطنين".

وأشارت التقارير إلى أن التنظيم يحاول استغلال انشغال حكومتي دمشق وبغداد بمكافحة فيروس كورونا، لاستعادة سيطرته على المناطق من الصحراء السورية في الغرب، إلى وادي نهر الفرات شرقاَ مروراً بمحافظة دير الزور ومناطق في العراق مازال يتواجد فيها بعض عناصره.

وفي سياق متصل، أصدرت خلية الإعلام الأمني، السبت، بياناً بشأن 3 خروقات أمنية بمحافظة بديالى تسببت بجرح مدنيين ومنتسبين من المحافظة.

وقالت الخلية في البيان إن "إصابة مدني بإنفجار عبوة ناسفة في قرية خرنابات بناحية العبارة في محافظة ديالى وجرح اثنين من المدنيين بانفجار عبوة ناسفة على دراجة نارية في قرية منهل بناحية كنعان التابعة لقضاء بعقوبة".

ويقول مسؤول امني ان "داعش بدأ بتوسيع عمليته في محافظة ديالى ويحاول زيادة الهجمات في المحافظة". انتهى ح 

 

اترك تعلیق