شبكة الاعلام المقاوم - واصفا العفو الدولية بـ "صوت الشيطان".. الحشد الشعبي يرد على تقرير أتهمه بقمع المتظاهرين

واصفا العفو الدولية بـ "صوت الشيطان".. الحشد الشعبي يرد على تقرير أتهمه بقمع المتظاهرين

شبكة الإعلام المقاوم..

رد القيادي في الحشد الشعبي، علي الحسيني، الخميس، على تقرير لمنظمة العفو الدولية، اتهم الحشد بالمشاركة في قمع الاحتجاجات الشعبية في العراق، مبيناً أن هذه المنظمة "تعمدت الاساءة لمقاتلي الحشد الشعبي منذ انطلاق فتوى الجهاد الكفائي وإلى يومنا هذا".
 

الحسيني قال في حديث تابعته /شبكة الإعلام المقاوم/ إن "الاتهامات التي وجهتها منظمة العفو الدولية ضد الحشد الشعبي ليست الاولى من نوعها، فمنذ اطلاق المرجع الديني علي السيستاني فتوى الجهاد الكفائي في حزيران 2014 لتحرير المدن العراقية من قبضة تنظيم داعش الارهابي دأبت هذه المنظمة بإطلاق التهم ضد مقاتلي الحشد، من خلال اتهامه بسرقة منازل المواطنين في المدن المحررة وتفجيرها ، هذه الفتوى اغاضتهم".
 

واضاف، أن "الحشد الشعبي لا يبالي لهذه الاتهامات، لأن الشعب العراقي يعرف اصالة مقاتليه وتضحياتهم الكبيرة في مواجهة التنظيمات الارهابية"، لافتا إلى أن "هذه المنظمة تمثل صوت الشيطان الاكبر امريكا، وكل تقاريرها كانت واضحة من أجل الاساءة لتضحيات الحشد ودماءه".
 

وكانت منظمة العفو الدولية، حمّلت الثلاثاء 18-2-2020، السلطات العراقية والحشد الشعبي مسؤولية مقتل أكثر من 500 متظاهر وإصابة الآلاف”، وفق معطيات تقريرها لحالة حقوق الإنسان في الشرق الأوسط لعام 2019 الذي أصدرته الثلاثاء وركزت فيها بجانب اساسي على العراق.انتهى/ ر

 

اترك تعلیق