مجلس ديالى يكشف عن حصيلة "نزيف الوقف" ويؤكد.. داعش يستخدم "سلاحين" لقتل المدنيين العزل

شبكة الإعلام المقاوم..

كشف عضو مجلس محافظة ديالى احمد الربيعي، الأحد، عن حصيلة "نزيف حوض الوقف" شمال شرق بعقوبة.

وقال الربيعي في حديث صحافي تابعته /شبكة الإعلام المقاوم/ ان "الوضع الأمني في حوض الوقف (30كم شمال شرق بعقوبة) مثل حركة المد والجزر يهدأ فترة ثم ما يلبث ان يتحول الى حريق بسبب ماتحدثه هجمات داعش من تداعيات سلبية خاصة وانه يحمل اجندة هدفها الاول والاخير اثارة الفتن واحباط اي محاولة تهدف لتحقيق الاستقرار والسلم الاهلي".
 

واضاف، ان "أكثر من 30 مدنيا اغلبهم مزارعين سقطوا بين قتيل وجريح خلال 2019 في حوض الوقف الذي يعاني من نزيف مستمر منذ 2003"، لافتا الى ان "داعش يستخدم سلاحين هما القنص والعبوات في استهداف الضحايا سواء كانوا مدنيين او منتسبي القوات الأمنية".
 

ودعا الربيعي الى "ضرورة اعطاء ملف امن الوقف وقراه اهمية اكبر من قبل القيادات الامنية والعمل على انهاء ملف الخلايا النائمة واعادة النازحين ودعم ملف تطويع ابناء القرى لمسك مناطقهم".انتهى/ ر

اترك تعلیق