الامن النيابية: الإعلان عن مقتل جندي أميركي بالموصل دليلا على تواجد قوات قتالية

شبكة الاعلام المقاوم..

اعتبرت لجنة الامن والدفاع النيابية، أن الاعلان عن مقتل جندي أميركي في الموصل هو دليل دامغ يفند ما تزعمه الولايات المتحدة الامريكية بعدم انتشار قوات قتالية امريكية في العراق، مبينة أن قوات امريكية قد انسحبت قبل ايام من الرطبة الى قاعدة عين الاسد بعد قيامها باستطلاعات لربما لتهيئة دخول "الدواعش".

وقال عضو اللجنة كريم عليوي في تصريح صحفي، تابعته (شبكة الاعلام المقاوم)، الاحد، إن “اعلان الامريكان رسميا عن مقتل جندي امريكي في الموصل هو اثبات قاطع على انتشارهم في الموصل ومناطق اخرى من البلاد”، مشيرا إلى ان “الاعلان هو دليل دامغ يفند مزاعم الامريكان بعدم وجود انتشار لقوات قتالية في العراق”.

واضاف عليوي ان "معلومات اكيدة حصلنا عليها بان قوات قتالية امريكية انسحبت من الرطبة الحدودية التابعة لمحافظة الانبار الى قاعدة عين الاسد بعد ان اجرت استطلاعات على الحدود قبل ايام ويعتقد ان هذه الاستطلاعات لربما لتهيئة دخول الدواعش".

وكان الجيش الأميركي قد أعلن، امس السبت، عن مقتل جندي أميركي في الموصل اثر عملية أمنية، وهو خلاف ما تدعيه الولايات المتحدة بعدم وجود قوات قتالية. انتهى – ح

اترك تعلیق