خبراء من الخارجية والدفاع الامريكية يشددون على توسيع التواجد الامريكي في العراق

شبكة الاعلام المقاوم / ترجمة ...

دعا مجموعة من الخبراء من وزارة الخارجية والبنتاغون في أول جلسة استماع لمجلس الشيوخ للجنة الفرعية للشرق الأدنى الى توسيع التواجد الدبلوماسي والعسكري الامريكي في العراق لمواجهة ما اطلقوا على تسميته بـ ( النفوذ الايراني المتزايد) " بحسب زعمهم .

ونقل موقع ميلتاري تايمز الامريكي في تقرير ترجمته " شبكة الاعلام المقاوم " عن رئيس اللجنة السيناتور ميت رومني قوله إن " الموظفيين الدبلوماسيين في السفارة الامريكية في بغداد بحاجة الى العودة وأشجع الإدارة على أن تكون على علم بأحدث المعلومات الاستخباراتية بشأن تقييم الاوضاع مع إيران وأن تستعيد وجودها الدبلوماسي الكامل في أقرب وقت ممكن. "

من جانبه قال السيناتور كريس مورفي إنه "وفقًا للتقارير التي صدرت في مطلع هذا الأسبوع ، يوجد 15 موظفًا فقط في السفارة"، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة أغلقت قنصليتها في البصرة منذ شهر ايلول من العام الماضي".

واضاف أنه " ومن منظور خارجي فان من الصعب التوفيق بين انسحاب دبلوماسيينا الان، بينما كنا قادرين على الحفاظ على وجود دبلوماسي في بغداد والبصرة حتى خلال أكثر السنوات خطورة في العراق في منتصف اعوام الالفينات"، متسائلا " كيف يمكن ان نحقق اهدافنا في حين لايوجد احد في الميدان ؟ ".

واوضح بالقول إن " خطر انسحاب سياسي طويل الأجل من بغداد يمكن أن  يكلفنا غاليا ونأمل بالعود الى العمل السياسي مجددا في العراق ".  

 

 

اترك تعلیق