الخارجية الروسية تحذر من كارثة في الشرق الاوسط بسبب النهج الامريكي العدواني

شبكة الاعلام المقاوم ...

حذر وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف ، من أن النهج الأمريكي في الخليج يمكن أن يؤدي إلى وقوع كارثة في المنطقة، معتبرا أن شرارة واحدة فقط ستكون كافية لاشتعال الوضع.

ونقلت صحيفة (أرغومينتي إي فاكتي) الروسية في حوار مع لافروف تابعته " شبكة الاعلام المقاوم " قوله إن " الارتفاع الحالي لدرجة التوتر في المنطقة يمثل ناتجا مباشرا للنهج المتشدد ضد إيران، والذي تتبعه واشنطن مع بعض حلفائها. الولايات المتحدة تلعب بعضلاتها، وهي تشن حملة لتشويه صورة طهران، وتتهم الجمهورية الإسلامية الإيرانية بكل الذنوب".

واضاف أن " هذا الأمر يخلق وضعا خطيرا، وشرارة واحدة فقط قد تكون كافية لاشتعاله. والمسؤولية عن التبعات الكارثية المحتملة ستتحملها الولايات المتحدة".

وتابع لافروف بالقول إن " الجانب الإيراني يؤكد لنا بشكل دوري اهتمامه بإرساء الاستقرار الإقليمي عن طريق ترتيب الحوار مع كل الدول المعنية، بما في ذلك الدول العربية في منطقة الخليج. وتشدد طهران على غياب أي نوايا عدوانية لها".

ولفت مع ذلك إلى أن روسيا تتخذ من جانبها "إجراءات لحلحلة التوتر"، موضحا " نحن ندفع إلى الأمام بصورة نشطة مفهوم ضمان الأمن الجماعي في منطقة الخليج، الذي يشمل حل الخلافات على مراحل، ووضع إجراءات لتعزيز الثقة والمراقبة. كما نعمل مع الشركاء بالحفاظ على الاتفاقات متعددة الأطراف الخاصة بتسوية الوضع حول البرنامج النووي الإيراني".

اترك تعلیق