سيناتور أمريكي: ما يسمى بـ "التهديدات الإيرانية" مبالغ بها من قبل الجمهوريين والمعلومات الاستخبارية لم تبين وجود أي تهديد إيراني في المنطقة

شبكة الإعلام المقاوم / ترجمة..

اكد النائب الديمقراطي الامريكي روبن غاليغو وعضو لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب أن الولايات المتحدة بالغت كثيرا فيما وصفته بالتهديدات التي تمثلها ايران وسط تصاعد التوترات بين البلدين .

ونقلت صحيفة واشنطن بوست في تقرير ترجمته " شبكة الاعلام المقاوم" عن غاليغو قوله إن" الحقيقة هو انه تم التلاعب بالمعلومات الاستخبارية لتضخيم ما يسمى بالتهديد الإيراني".

واضاف أن " ما رأيته كان الكثير من التفسيرات الخاطئة التي نشأت من الادارة والاستخبارات، حيث لم تبين المعلومات الاستخبارية وجود اي تهديدات للمصالح الامريكية في المنطقة ".

وتابع أن " مستشار الامن القومي جون بولتون والسيناتور توم كوتون هما المساهمان الرئيسيان في تلك الروايات الخاطئة وهما يقودان خلف الكواليس حملة تصعيد عسكري ضد الجمهورية الاسلامية ". 

يذكر أن التوترات بين الولايات المتحدة وايران شهدت تصاعدا بعد الانسحاب الامريكي المنفرد من الصفقة النووية التي تم التوقيع عليها بين الجانبين عام 2015 فقد شددت واشنطن مؤخراً عقوباتها النفطية على إيران وأرسلت تعزيزات عسكرية ، بما في ذلك مجموعة حاملة طائرات ، وسرب من قاذفات بي 52 ، وبطارية من صواريخ باتريوت ، إلى منطقة الخليج ".

 

الموقع الرسمي لكتائب حزب الله

 

اترك تعلیق