العدوان السعودي يتجاوز اتفاقات السويد ويكثف هجماته على الحديدة

كثفت مرتزقة الجيش السعودي السبت، ضرباتها على محافظة الحديدة، فيما خلفت خسائر كبيرة بصفوف المدنيين على الرغم من سريان هدنة السويد.

وقالت وسائل إعلام يمنية تابعتها (شبكة الإعلام المقاوم) إن "قصف مستمر طال شارع الـ50 ومنطقة 7 يوليو السكنية بمديرية الحالي التابعة للحديدة".

وأضافت إن "الضربات أسفرت عن استشهاد وإصابة عدد من المدنيين بالإضافة الى تضرر المنازل والشوارع المستهدفة".

وكان ثلاثة مواطنين كانوا قد استشهدوا أمس الجمعة، جراء قصف مدفعي لمرتزقة العدوان بالقرب من جامعة العلوم بمديرية الحوك.

يذكر إن اتفاق السويد الذي جرى بين الوفد الوطني وممثلين عن حكومة هادي كان قد اتفق على وقف إطلاق النار في الحديدة، الا ان قوى العدوان خرقت بنود ذلك الاتفاق.

اترك تعلیق