الكونغرس يرفض تمويل "الجدار العازل" مع المكسيك وترامب يغادر غاضباً

رفض الكونغرس الأمريكي مساء أمس الأربعاء، تمويل الجدار العازل مع المكسيك خلال اجتماعه مع ترامب، فيما غادر الأخير غاضباً بعد إن فشل بإقناع الحزبين الجمهوري والديمقراطي بتمويله.

وقالت وسائل إعلام أمريكية تابعتها (شبكة الإعلام المقاوم) نقلاً عن زعيم الأقلية الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر إن "ترامب وقف وغادر، بعد أن سأل رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي إذا كانت ستوافق على تمويل "جداره"، وأجابت بأنها لن تفعل ذلك".

وأضاف أن "ترامب ضرب يده على الطاولة، وغادر الاجتماع قائلا إنه ليس هناك ما يناقشه الطرفان، وإن هذا مضيعة لوقته".

من جانبه قال ترامب إن "اجتماعه مع قادة الديمقراطيين بشأن أزمة الإغلاق الحكومي كان مَضيعة للوقت"، وقال إنه "ردّ على الديمقراطيين الرافضين لبناء جدار مع المكسيك بأنه لا يوجد شيء للحديث بشأنه، وأضاف أن الجمهوريين متمسكون بموقفه للحفاظ على أمن البلاد بإقامة الجدار".

يشار إلى إن قضية جدار "المكسيك" أثارت خلافاً حاداً بين ترامب والأحزاب الأمريكية، بسبب رفض الأخيرة سياسة العزل التي يمارسها الرئيس الأمريكي.

اترك تعلیق