صحيفة تكشف عن خيوط جديدة لاغتيال خاشقجي : شركة صهيونية اخترقت هاتفه ومهدت لقتله

كشفت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية الاربعاء، عن خيوط جديدة لمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي فيما لفتت الى ان شركة صهيونية اخترقت هاتفه وسهلت من عملية قتله.

وقالت الصحيفة في تقرير تابعته (شبكة الاعلام المقاوم) ان "دعوى قضائية تقدم بها معارض سعودي ضد شركة صهيونية سهلت لابن سلمان عملية اغتيال الصحفي جمال خاشقجي في اسطنبول".

وأضافت ان "الدعوى الجديدة ستضع مجموعة (NSO) تحت الضغط مجدداً رغم، أنها شركة مرخصة وتقوم ببيع منتجاتها لحكومات أجنبية تسعى للحصول على برامج تجسس خاصة، لا سيما برنامج بيجاسوس المنتشر على نطاق واسع، كما أن تلك الدعوى ستسلط الضوء أكثر على التحالف المتنامي بين "الكيان" من جهة والسعودية وحليفاتها من دول الخليج العربي من جهة أخرى".

ولفتت الى ان "الدعوى القضائية التي رفعها السعودي المعارض عمر عبد العزيز والمقيم في مدينة مونتريال الكندية، تأتي في أعقاب دعاوى أخرى مماثلة رفعها صحفيون وناشطون وغيرهم من المنظمات غير الحكومية، اتهموا فيها تلك البرمجيات بمساعدة حكومتي المكسيك والإمارات في التجسس على هواتفهم الذكية".

يشار الى ان منظمة العفو الدولية سبق لها أن اتهمت الشركة الصهيونية بمساعدة السعودية في التجسس على أحد أعضاء المنظمة، وقالت إنها تفكر باتخاذ إجراء قانوني بعد أن رفضت وزارة الجيش الصهيونية طلباً بإلغاء ترخيص مجموعة (NSO)، التي تصدر برمجيات تجسس.

اترك تعلیق