قوات الامن العراقية تعثر على مقبرة جماعية في الموصل

عثرت قوات الامن العراقية على مقبرة جماعية في الموصل، تضم رفات أكثر من 30 شخصا، بينهم مرشحون للانتخابات البرلمانية السابقة التي أجريت في 2014.

وقال النقيب في الجيش العراقي كريم العبيدي، في تصريح صحفي له اليوم الأربعاء، إن "قوة من الشرطة والجيش عثرت على مقبرة جماعية في منطقة بادوش شمال غربي الموصل (مركز محافظة نينوى)، بناء على بلاغ من شهود عيان".

وأضاف أن "قوات الأمن عثرت داخل المقبرة على رفات أكثر من 30 ضحية".

وأشار العبيدي إلى أنه "تم التعرف على رفات عدد من الضحايا، وهم مرشحون سابقون للانتخابات البرلمانية التي أجريت عام 2014، حيث تم اختطافهم من قبل عناصر تنظيم داعش الإرهابي بعد سيطرته على الموصل في يونيو 2014".

وكان تقرير أصدرته بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق "يونامي"، بالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، قد وثق أمس الثلاثاء وجود 202 مقبرة جماعية، وكان العدد الأكبر من تلك المقابر في محافظة نينوى وعددها 95، تليها محافظات كركوك بـ37 مقبرة، وصلاح الدين بـ36 مقبرة، والأنبار بـ24 مقبرة. تضم رفات الآلاف من الضحايا في المناطق التي سيطر عليها تنظيم داعش الاجرامي في العراق بين يونيو2014، وديسمبر2017.

اترك تعلیق